موقع الشعر الشعبي العراقي
موقع خاص بالشعر الشعبي العراقي من اوزان وقصائد وكل ما يتعلق بالشعر الشعبي العراقي
قصة قصيدة (شلون تجري ومايك ازرك يا فرات)رحيم المالكي

الى الآن تجري يافرات؟؟؟رحيم المالكي

هذه من القصائد الرائعة التي كتبها الفقيد الشهيد رحيم المالكي وقد كتبها حوالي العام 1997 والقاها في العام نفسه في مهرجان للقصيدة الحسينية اقيم في جامع الزهراء في مدينة الثورة(الصدر حاليا) وقد لاقت القصيدة صدى واسع بين اوساط المثقفين والشباب خصوصا وانها كتبت في فترة كان من الصعب كتابة قصيدة حسينية حيث كان السيد الشهيد الصدر الثاني (قدس) قد اوعز باقامة صلاة الجمعه في كل العراق متحديا صدام واجهزته القمعية وعندما وصل خبر هذه القصيدة الى السيد الشهيد طلب من احد طلبته ان يجلبها له وبالفعل قام الشيخ الشهيد عز الدين الدراجي بخط القصيدة بيدة حيث انها لم تكن مكتوبه وارسل منها نسخة الى السيد الشهيد الصدر الذي بكى حين قرأها وقال عنها انها قصيدة حسينية بحق وامتدح صاحبها اي الشاعر رحيم المالكي وكانت هذه القصيدة انعطافة كبيرة في حياته الشعرية حيث نزع للكتابه بقصائد رائعه بحق اهل البيت لاسيما للامام الحسين عليه السلام وكان لاستحسان السيد الشهيد الصدر لهذه القصيدة الاثر الكبير في هذا التحول في شعر رحيم المالكي.والقصيدة تدور حول عتب للشاعر على نهر الفرات الذي لم يشرب منه الحسين (ع) واهل بيته وذبح عطشانا روحي فداه وهو على مقربة منه.
وهذه صورة من النسخة الاصليه الوحيدة المكتوبه وهي نفس النسخة التي وصلت ليد السيد الشهيد نضعها بين ايديكم وفاءأ منا لذكرى الفقيد الشاعر رحيم المالكي رحمه الله راجين منكم قراءة سورة الفاتحه على روحة الطاهرة
.

Click this bar to view the full image.


القصيدة:
الى الان تجري يافرات؟؟؟
شلون تجري ومايك ازرك يافرات؟
وانته ذنبك مو ذنب يكطر دمه
تسابكت بالطف على حسين السيوف
ومايك اول سهم في صدره انرمه
جان مايك احد من كل السيوف
حيل أثر بالحسين وألمه
بس بنات المصطفى حر الجبود
حسين حر وهاي للحر تلجمه
وعطش عبدالله اللي فرفح بين اديك
كطع كماطة ولعد مايك ومه
طاح ابو السجاد يم جرفك شهيد
بين سيفين العدى وسيف الظمه
انا لو منك اودي ويه الطيور
الماي خاطر منسئل ليش ولمه
لاجن انته تريد تذنب يافرات
وهاي ماتحتاج شرح وترجمه
انفرط عقد الدين وعيونك تشوف
وجان ممكن شربه منك تلظمه
عطشيت الدين عن بكرة ابيه
وكطعيت جفوف سبع الموزمه
تدري لو مايك وصل يم الخيام
جا روه العباس منهم صارمه
وجان ما ردت رؤوس على الرماح
جان ردت خيلهم تكطر دمه
شلون طاح حسين يم جرفك شهيد؟
وما ركض مايك لعد جدمة انرمه
طاعت اسماعيل صحراء الحجاز
وانته شح مايك لابن حامي الحمة
ما ظن اسماعيل افضل من حسين
وما اظن امه اتقدم فاطمة
ذاك ابن واحد سأل رب الجليل
كيف تحيي الموته وترد قائمه
وهذا ابن حيدر علي سيف الرسول
المايخاف بدينه لومة لائمه
الكال لو ينكشف عن عيني الغطاء
مايزيد من اليقين الفاهمة
يافرات وبعد تجري يافرات؟
المايشوف الحك عسه بعينه العمه
كوم طم روحك حدر كبر الحسين
واغتفر لله واطلب مرحمه
كوم واغسل مايك برمل الحسين
وخلي مايك يا نهر يتيممه
الفرق شوفه بينك وبين الكرام
حسين شاف الدين عطشان لدمه
ضحه باخر قطرة من دمه الشريف
وظلت آخر قطرة ثورة وقائمه
حسين اصل الجود وانته اصلك نهر
ويا نهر للنبع انطه وكرمه
حسين صافي واصفى من ماي الجنان
وانته اصلك طين وجروفك طمه
حسين لو منك شرب جان ارتويت
وجا تشرف مايك ولامس فمه
لكن انته الحظ عماك وتيهيت
وسوء حظك رادلك هالخاتمة




الشاعر الشهيد
رحيم المالكي
بغداد 1997

(0) تعليقات


Add a Comment



Add a Comment

<<Home